عاجل الداخلية السعودية تجبر أبناء هذه الجنسية

عاجل الداخلية السعودية تجبر أبناء هذه الجنسية
(اخر تعديل 2024-03-11 14:07:44 )

تحرص المملكة العربية السعودية على توفير الأمن والآمان في مختلف مناطق المملكة، ويعتبر ذلك من أحد أهداف رؤية المملكة 2030، التي أكدت على ضرورة إن يأتي عام 2030 وقد تخلصت السعودية من كل ما يزعزع الأمن والاستقرار، ومن ذلك الوافدين المخالفين لنظام الإقامة والعمل، وفي هذا الإطار اطلقت وزارة الداخلية حملة ميدانية تحت شعار #وطن_بلا_مخالف، وبدات بتنفيذها خلال الفترة السابقة ونجحت في ضبط عشرات الآلاف من المخالفين لنظام الإقامة والعمل، وأمن الحدود، حيث تم اخضاعهم للاجراءات النظامية واتخاذات الإجراءات القانونية بحقهم، وفي هذا المقال سوف نستعرض معكم تفاصيل ونتائج آخر حملة ميدانية نفذتها وزارة الداخلية السعودية.

الداخلية السعودية تنفذ حملة كبيرة وغير مسبوقة

نفذت وزارة الداخلية السعودية حملة ميدانية مشتركة لضبط مخالفي نظام العمل والإقامة والعمل في مختلف مناطق المملكة، وذلك خلال الفترة من 05 /08/ 1445هـ؛ الموافق 15 /02/ 2024م، حتى 11 /08/ 1445هـ؛ الموافق 21 /02/ 2024م، وقد حققت الحملة نتائج كبيرة وتمكن رجال الأمن خلالها ضبط الكثير من المخالفين وإحالتهم للجهات المختصة.

وفي بيان صحفي نشرته وزارة الداخلية السعودية عبر حسابها الرسمي على منصة إكس، اوضحت فيه أن الحملة الميدانية المشتركة أسفرت عن ضبط (19431) مخالفًا، منهم (11897) مخالفًا لنظام الإقامة، و(4254) مخالفًا لنظام أمن الحدود، و(3280) مخالفًا لنظام العمل.

وبلغ إجمالي مَن تم ضبطهم خلال محاولتهم عبور الحدود إلى داخل المملكة (971) شخصًا (39%) منهم يمنيو الجنسية، و(57%) إثيوبيو الجنسية، و(4%) جنسيات أخرى، كما تمّ ضبط (36) شخصًا لمحاولتهم عبور الحدود إلى خارج المملكة بطريقة غير نظامية.

وتمّ ضبط (15) متورطاً في نقل وإيواء وتشغيل مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود والتستر عليهم.

وبلغ إجمالي مَن يتم إخضاعهم حاليًا لإجراءات تنفيذ الأنظمة (58365) وافدًا مخالفًا، منهم (53636) رجلاً، و(4729) امرأة.

وتمّت إحالة (50839) مخالفًا لبعثاتهم الدبلوماسية للحصول على وثائق سفر، وإحالة (1624) مخالفًا لاستكمال حجوزات سفرهم، وترحيل (9566) مخالفًا.

وأكّدت وزارة الداخلية أن كل مَن يسهّل دخول مخالفي نظام أمن الحدود للمملكة أو نقلهم داخلها أو يوفّر لهم المأوى أو يقدّم لهم أي مساعدة أو خدمة بأيّ شكلٍ من الأشكال، يعرّض نفسه لعقوبات تصل إلى السجن مدة 15 سنة، وغرامة مالية تصل إلى مليون ريال، ومصادرة وسيلة النقل والسكن المستخدم للإيواء، إضافة إلى التشهير به.

وأوضحت أن هذه الجريمة تعد من الجرائم الكبيرة المُوجبة للتوقيف، والمُخلة بالشرف والأمانة، حاثة على الإبلاغ عن أي حالات مخالفة على الرقم (911) بمناطق: مكة المكرّمة والرياض والشرقية، و(999) و(996) في بقية مناطق المملكة.