سعودية أنفقت على زوجها 20 عامًا واشترت له

سعودية أنفقت على زوجها 20 عامًا واشترت له

خرجت عائلة المعلمة السعودية وفاء الغامدي للتصريح إعلاميا، لأول مرة، منذ مصرعها طعناً على يد زوجها، بسبب خلاف بينهما، في محافظة بلجرشي التابعة لمنطقة الباحة.

وقال والد وفاء، إن الجريمة حدثت بعد نقاش حاد وقع بين ابنته وزوجها، دفعه إلى تعنيفها وضربها، فاشتكت للشرطة، فقتلها.

بدورها، أكدت ابنة وفاء أن والدتها قدمت شكوى للشرطة ضد والدها بسبب اعتدائه عليها قبل يوم من الجريمة. وفي يوم الواقعة، تلقى والدها اتصالا من الشرطة فغضب كثيرا، ووقع نقاش حاد بينه وبين والدتها، ولاحقا سمعت وإخوتها صراخا.

ونوّه والد وفاء إلى أن ابنته تحملت زوجها 20 عاما، وكانت تنفق عليه طوال هذه السنوات، كما قامت بتربية ابنيه من زواج سابق، وأحدهما معاق، مبينا أنها اشترت له كذلك سيارتين.

وأكدت ابنتها أن والدها دأب على ضرب أمها منذ أن كانوا أطفالا، حتى وصل بها الأمر إلى أن قدمت بحقه شكوى لدى الشرطة، فقتلها